AHIC 2017 Leadership Award

جوائز المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي تحتفي برائدين مميزين في فنادق الفئة المتوسطة والسياحة الإقتصادية في الشرق الأوسط

دبي، الامارات العربية المتحدة، 27 أبريل 2017: أُعلن في اليوم الأخير من المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2017  الذي انعقد في فندق مدينة جميرا بدبي عن تقديم جائزتين مرموقتين ضمن الجوائز السنوية للمؤتمر إلى سعادة الشيخ مبارك عبدالله المبارك الصباح، المؤسس والرئيس غير التنفيذي لمجلس إدارة الشركة العملية للفنادق، وغيث الغيث، الرئيس التنفيذي لشركة فلاي دبي.

وقدّم راعي المؤتمر سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مطارات دبي الرئيس الأعلى والرئيس التنفيذي لمجموعة طيران الإمارات، جوائز المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2017 إلى الفائزين في حفل خاص حضره 700 شخص من أصحاب الفنادق والمستثمرين والمستشارين والمشغلين بعد حضورهم فعاليات المؤتمر التي استمرت لثلاثة أيام.

تتم تسمية المرشحين لنيل الجائزة وعملية التصويت من قبل المجلس الاستشاري للمؤتمر العربي للاستثمار الفندقي، وهي لجنة تضم أكثر من 40 شخصًا من أصحاب الفنادق والمستثمرين والمشغلين والاستشاريين والذين يتمتعون بخبرات كبيرة في قطاع الفنادق في الشرق الأوسط.

وقال جوناثان ورسلي، رئيس مجلس إدارة شركة “بينتش ايڤنتس” والمؤسس المشارك للمؤتمر العربي للاستثمار الفندقي: “تهدف جوائز المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي إلى تقدير أصحاب المساهمات الكبرى في صناعة الضيافة في منطقة الشرق الأوسط والاحتفاء بهم، فهم الأشخاص الذين نأمل أن تُلهم مساهماتهم الجيل القادم من مُلّاك الفنادق وأن تُشجع الشباب والمواهب المحلية لممارسة احدى المهن المرتبطة بهذه القطاع الديناميكي”.

وأضاف: “الفائزان المميزان هذا العام، سعادة الشيخ مبارك عبدالله المبارك الصباح وغيث الغيث، رائدان في قطاع السفر والسياحة من الفئة المتوسطة، ويعود لهما فضل كبير في تشجيع أعداد أكبر من الزوار للقدوم إلى الشرق الأوسط واستضافتهم في مقاصد رائعة في المنطقة. وعلى الرغم من عدم منحها الأولوية في الفترات السابقة، تحصل الفنادق من الفئة المتوسطة على الاهتمام الذي تستحقه كما رأينا في النقاشات التي دارت ضمن فعاليات الدورة الحالية من  المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي، وكقطاع بحد ذاته، تُلهمنا مساهمات سعادة الشيخ مبارك عبدالله المبارك الصباح وغيث الغيث برسمهما خريطة لتطوير الأعمال في المنطقة”.

وخلال الحفل، قدّم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم جائزة رائد الصناعة الفندقية 2017 ضمن جوائز المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2017 لسعادة الشيخ مبارك عبدالله المبارك الصباح.

وبصفته المؤسس والرئيس غير التنفيذي لمجلس إدارة الشركة العملية للفنادق، قاد الشيخ مبارك مسيرة نمو الفنادق الاقتصادية وفندق الفئة المتوسطة في الشرق الأوسط وفتح آفاقًا جديدة على المستوى الدولي، حيث أصبحت الشركة العملية للفنادق التي تتخذ من دبي مقرًا لها الشركة الكويتية الوحيدة والشركة الوحيدة في مجال الضيافة في المنطقة التي يتم ادراج أسهمها في بورصة لندن وأن تُنظم أعمالها المالية من قبل مركز دبي المالي العالمي.

وبمناسبة استلامه جائزة المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2017، قال الشيخ مبارك: “نتشرف بقبول هذه الجائزة المرموقة – جائزة رائد الصناعة الفندقية. فمنذ أكثر من 10 سنوات، استطعنا تحديد فجوة ملموسة في سوق الفنادق بمنطقة الشرق الأوسط. كان هناك عدد قليل للغاية من فنادق فئة 3 و4 نجوم، إن وجدت، في المدن الرئيسية في المنطقة، ومع نمو حركة السفر بين بلدان المنطقة وانتشار شركات الطيران الاقتصادي، أدركت أن هناك فرصة مؤكدة لتطوير  هذه الفئة من الفنادق في جميع أنحاء الشرق الأوسط. كان ذلك السبب الذي دفعنا لتأسيس الشركة العملية للفنادق التي أصبحت الآن الشركة الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وأستراليا في قيادة أعمال تطوير الفنادق الاقتصادية المنتمية للفئة المتوسطة”.

وأضاف سعادته: “إننا سعداء بأن المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي أدرك أهمية هذا القطاع في صناعة الضيافة، وأبرز شعار هذا العام “محفزات التغيير” أهمية نمو الفنادق الاقتصادية والمنتمية للفئة المتوسطة في المنطقة. إننا متحمسون لما نقوم به ولهذا السبب، أواصل مع فريق العمل اعطاء وقتنا وطاقاتنا وتوجيه استثماراتنا لتحقيق المزيد من النمو. وتبرز جائزة رائد الصناعة الفندقية استراتيجيتنا وتُقدر جهود فريق العمل في الشركة العملية للفنادق والتي عملت ولاتزال تعمل دون كلل على تطوير هذا القطاع”.

وأشار الشيخ مبارك إلى أنه “منذ افتتاح أول فندق لنا في عام 2008، توسعت شبكتنا لتشمل الآن 12 فندقًا في منطقة الشرق الأوسط وأستراليا، ونعمل على افتتاح سبعة فنادق أخرى في الشرق الأوسط وأستراليا. إنني سعيد للغاية بأننا لم نعد اللاعب الوحيد الذي يركز على هذا القطاع بشكل حصري، وسعدت أيضًا بمعرفة أن نموذج الأعمال الناجح للفنادق الاقتصادية من الفئة المتوسطة يتم اعتماده من قبل عدد من الشركات الفندقية الأخرى التي تنظر بتفاؤل جوهري تجاه القدرات السياحية على تغيير العالم. ومن خلال دعم الحركة السياحية، يمكننا تعزيز السلام والعلاقات الدولية بشكل أفضل؛ ما يخلق علاقات أقوى ويذكر الناس بإنسانيتنا وصفاتنا المشتركة”.

وحصل غيث الغيث، الرئيس التنفيذي لشركة فلاي دبي، على جائزة الريادة  2017 ضمن جوائز المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي.

 واختار المجلس الاستشاري للمؤتمر العربي للاستثمار الفندقي غيث الغيث لشكره وتقدير مساهماته في ابراز جوهر ريادة الأعمال في تطوير الناقلة التي تركز على تلبية متطلبات المسافر الاقتصادي وترفع مستوى الطلب من هذه الفئة من الزوار، وبالتالي، فتح هذه الفئة أمام المستثمرين ومشغلي المؤسسات الفندقية.

 وقال غيث الغيث بهذه المناسبة: “يسعدني استلام هذه الجائزة نيابةً عن جميع أعضاء فريق فلاي دبي تقديرًا لعملهم ومساهماتهم في نمو الناقلة”.

وأضاف: “لم يكن لإنجازات فلاي دبي أن تتحقق دون رؤية وقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة، ونحن ملتزمون دائمًا بالمساهمة في نجاحها.”

يتوفر البرنامج كاملًا لفعاليات المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي على الرابط الالكتروني هنا

انتهى/…

لمزيد من المعلومات عن المادة التحريرية، الرجاء الاتصال بـ:

فرانسيس بارتون

مديرة العلاقات الإعلامية

ان2 للاستشارات

Frances@in2consulting.com

+971 4 455 8499

+971 50 650 3900

ملاحظات للمحررين:

نبذة عن “بينتش ايڤنتس” (Bench Events)

تتمتع شركة بينتش ايڤنتس والمتخصصة بتنظيم الفعاليات العالمية بسجل عريق ونجاحات مميزة في تنظيم مؤتمرات ومنتديات عديدة في مجال الاستثمار الفندقي الفاخر في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية.

وتشمل المؤتمرات السنوية الرائدة في الأسواق  مؤتمر الإستثمار الفندقي العربي (AHIC) بدبي، الآن في عامه الثالث عشر، ومنتدى الاستثمار الفندقي في أفريقيا (AHIF)، ومؤتمر الاستثمار الفندقي والسياحي في آسيا (AHTIC) الجديد، والقمة في لندن ومؤتمرات الاستثمار الفندقي والسياحي في أمريكا اللاتينية (SAHIC).

كما تضم مجموعة بينتش ايڤنتس الواسعة من الفعاليات المنتدى العالمي للاستثمار في المطاعم (GRIF) بدبي، ومؤتمر (AviaDev) لترويج السياحة وتعزيز النقل الجوي مستقبلًا في أفريقيا.

وتسعى بينتش ايڤنتس إلى تحقيق الازدهار من خلال تسهيل آليات النمو وتعزيز التواصل والفكر القيادي في صناعة الضيافة على المستوى العالمي.  www.benchevents.com

 

نبذة عن ميد (MEED)

ميد (MEED) علامة تجارية إعلامية بارزة للإدارة العليا، تشمل الاشتراك في “ميد بزنس ريڤيو” وموقعها الإلكتروني، www.meed.com، اضافة إلى تنظيم جوائز ميد لجودة المشروعات، والمؤتمر العربي للاستثمار الفندقي AHIC، و اينوڤيشن لايڤ! كما تعمل مع العملاء على المحتويات والفعاليات وأحداث البث والعروض الرقمية المميزة . ولدى ميد أيضًا كيانين قيمين هما “مشاريع ميد” (MEED Projects) وميد انسايت (MEED Insight).  وتعتبر “مشاريع ميد” (MEED Projects) القاعدة الريادية في الشرق الأوسط لتتبع البيانات، أما ميد انسايت (MEED Insight) فتقدم الأبحاث المتخصصة والتحليلات المتعمقة. تأسست ميد عام 1957 وأصبحت منذ ذلك الحين جزءًا لايتجزأ من عملية تقديم المعلومات والأخبار والبيانات الخاصة والتحليلات في عالم الأعمال حول اقتصادات الشرق الأوسط وأنشطة المنطقة. www.meed.com

 

 الرعاة

تضم قائمة رعاة المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2017: جزيرة المرجان، مجموعة فنادق ريزيدور، مجموعة جميرا، وكتارا للضيافة كرعاة بلاتينيين، فنادق أكور، مجموعة إعمار للضيافة، هيلتون، آي اتش جي (IHG) (مجموعة فنادق إنتركونتيننتال)، ماريوت انترناشونال، مجلس التنمية الاقتصادية في البحرين، كلوب ميد، مجموعة فنادق ويندهام، الوكالة الوطنية لتنمية السياحة في المغرب، (SMIT)، آي اف اي للاستثمارات الفندقية، فنادق ومنتجعات واندا، تشويس هوتيلز انترناشونال ودبي باركس أند ريزورتس كرعاة ايميرالد،  والشركة العملية للفنادق، الكمال انترناشونال، وبيروين لايتون بيزنير بي ال بي ، اتش ڤي اس، مجموعة لانغام للضيافة، سهل حشيش، فنادق وقصور ومنتجعات وسفاري تاج، فنادق ميليا انترناشونال، مجموعة فنادق لوڤر، جامعة مودل دبي، شذا للفنادق و اس تي آر (STR)، كولييرز انترناشونال، رويا انترناشونال، اس اس اتش (SSH)،  فنادق ومنتجعات موڤينبيك، برايس ووترهاوس كوبرز (PwC)، غينا للعقارات، كيزنر انترناشونال، مجموعة انسيجينيا ورلدوايد، ال اكس اي (LXA) وبالاڤي دين انتيريورز كرعاة ذهبيين.